Charity Radio TV

أخبار

لبنانية على قائمة ' بي بي سي ' لأكثر 100 امرأة ملهمة لعام 2020!

كشفت ' بي بي سي ' عن قائمة أكثر 100 امرأة مؤثرة لعام 2020، وبقي المركز الأوّل على القائمة بلا إسم محدد، إذ منحته ' للبطلة المجهولة في هذا العام الاستثنائي ' .
وورد بين الأسماء المئة، 11 إسماً من البلدان العربية، ومن ضمنها اللبنانية حياة مرشاد.
وتسلط قائمة 100 امرأة هذا العام الضوء على أولئك اللواتي يقدن التغيير ويحدثن فرقاً خلال هذه الأوقات المضطربة.

وأورد التقرير أنّه بسبب تفشي فيروس كورونا، قدّم عدد لا يحصى من النساء من كل أنحاء العالم تضحيات كثيرة لمساعدة الآخرين، كما فقدت كثيرات حياتهن وهنّ يحاولن إحداث فرق من خلال ما يقمن به.
وذكرت ' بي بي سي ' أنّ ' الناشطة النسوية والصحفية حياة مرشاد هي من مؤسسات منظمة (Fe-Male)، وهي حراك جمعي نسوي رائد في لبنان. وتكرس حياة وقتها وجهدها لضمان حصول النساء على العدالة والمعلومات والحماية والحقوق.
تنشر حياة رسالتها عبر منابر عدة، من بينها تنظيم مسيرات تشمل البلاد بأسرها، وحث الجمهور على الوقوف بوجه الأنظمة الأبوية الفاسدة، والمطالبة بالتغيير ' .
وتقول حياة: ' رغم كل المصاعب والكبوات، ناضلت النساء عبر التاريخ متحديات النظام الأبوي. سنواصل هذا الكفاح من خلال التضامن والأختية والحب، وسنرفع أصواتنا ونعزز مطالبنا بمستقبل تسوده العدالة والمساواة الجندرية ' .

وتشمل القائمة سانا مارين، التي تقود الحكومة الائتلافية الفنلندية بالكامل، وسارة جيلبرت، التي ترأس أبحاث جامعة أكسفورد فى لقاح لفيروس كورونا.

كما ضمّت القائمة كذلك، ماغي جبران المعروفة باسم ماما ماغي والتي كرست حياتها لتغيير حياة الأطفال المهمشين في مصر، بعد أن تخلّت عن حياة الرفاهية والوظيفة الأكاديمية المتميزة.
كما اختارت هيئة الإذاعة البريطانية سارة الأميري وزيرة الدولة للتكنولوجيا المتقدمة، رئيس مجلس إدارة وكالة الإمارات للفضاء، في دولة الإمارات العربية المتحدة، لقيادتها الفريق العلمي للمشروع الإماراتي لاستكشاف المريخ ' مسبار الأمل ' .

وأوضحت الهيئة أن ' اختيار القائمة يتم من خلال إعداد قائمة مختصرة بناء على الأسماء التي تم جمعها من قبل فرق الخدمة العالمية فى شبكة بي بي سي، حيث يتم البحث عن مرشحات احتلت عناوين الأخبار أو أثرن في القصص المهمة على مدار الاثني عشر شهرا الماضية، وكذلك أولئك اللاتى لديهن قصص ملهمة لإخبارها، أو حققن شيئا مهما أو أثرن في مجتمعاتهن بطرق لن تصنع بالضرورة الأخبار. بعد ذلك، تم تقييم مجموعة الأسماء وفقا لموضوع هذا العام - النساء اللواتي قدن التغيير - وقياس التمثيل الإقليمي والحيادية الواجبة، قبل اختيار الأسماء النهائية ' .