Charity Radio TV

أخبار

باكستان... زمن المجيء في الصلاة والمصالحة وفعل الخير من أجل ميلاد متواضع ومتّزن

أطلع المونسنيور سيباستيان فرانسيس شو رئيس أساقفة لاهورفي رسالة إلى وكالة فيدس انّه توجّه برسالة إلى المؤمنين في جميع الرعايا والجماعات وقال فيها : ' هو زمن مجيء يتميز بالصلاة والمصالحة وفعل الخير تعيشه أبرشية لاهور ' .

وشدّد شو انّ التحضير لعيد الميلاد في زمن الوباء ' سوف يتمّ بإيمان عميق وتواضع واتّزان ' ، وأشار رئيس الأساقفة إلى أن الجماعة تأثرت بالمعاناة وعدم الاستقرار ' في هذه الأشهر التي تميّزت بانتشار فيروس كورونا والعواقب الاجتماعية والاقتصادية للوباء . ولهذا السبب نظمت الابرشية يومًا خاصًا للصلاة في الثامن من أيلول الماضي في جميع الرعايا والجمعيات الكنسية كعلامة رجاء وعزاء ' .

ويشرح الاسقف انّه سيقام اليوم في 15 كانون الأوّل /ديسمبر يوم خاص ثانٍ يُكرس للمصالحة والذي سيرافقه احتفال واسع النطاق بسر المصالحة. ويضيف الاسقف ' نحن بشر ، نرتكب أخطاء ونعترف للرب بأوجه ضعفنا وخطايانا ، نطلب رحمته ومغفرته ، حتى نبقى في نعمة الله وتحت رعايته ، في هذه الأوقات الصعبة ' .

وسيكون اليوم المخصص للأعمال الخيرية في الجماعات الأبرشية بأكملها هو 22 كانون الأول /ديسمبر: سيتخذ المؤمنون إجراءات من أجل الأعمال الخيرية الخاصة والقرب لصالح الفئات الأكثر ضعفًا وحاجة. يطلب رئيس الأساقفة من الجميع أن يلتفتوا الى القريب ، ويشجعهم على ' تقديم الهدايا وتلبية الاحتياجات المادية والروحية للإخوة والأخوات الذين يواجهون صعوبة ، حتى يكون عيد الميلاد مصدر فرح لهم أيضاً ' .

ويقول شو: ' من المؤكد أن الله سيوافق على تضحياتنا ويبارك أعمالنا. أطلب منكم جميعًا إتمام فعل المحبة هذا ' . ويضيف ، ' يمكن لكل شخص معمّد أيضًا أن يفكر في حياته على أنها هبة من الله ، وهبة ثمينة تؤتي ثمارها ، وتضعها في يد الرب ' . في هذا الوقت من زمن المجيء ، يختم رئيس الأساقفة بما يلي: ' لنصلِّ معًا ، بقوة ، من أجل نهاية الجائحة التي تصيب البشرية ، وأن نحتفل بعيد الميلاد بفرح ، في حماس روحي ، بالمشاركة بالروح الحقيقي لتجسّد يسوع المسيح ، الله معنا '