Charity Radio TV

أخبار

البابا فرنسيس يدين عمليّة اختطاف الفتيات في نيجيريا

في تحيّته بعد تلاوة صلاة التبشير الملائكي البابا فرنسيس يدين عمليّة اختطاف الفتيات في نيجيريا ويذكّر باليوم العالمي للأمراض النادرة.

بعد تلاوة صلاة التبشير الملائكي حيا الأب الأقدس المؤمنين المحتشدين في ساحة القديس بطرس وقال أيها الإخوة والأخوات الأعزاء، أضم صوتي إلى صوت أساقفة نيجيريا لإدانة الاختطاف الجبان لثلاثمائة وسبع عشرة فتاة، تم اقتيادهن من مدرستهن، في جانغيبي، في شمال غرب البلاد. أصلّي من أجل هذه الفتيات، لكي يتمكنَّ قريبًا من العودة إلى ديارهنَّ، وأنا قريب منهنَّ ومن عائلاتهنَّ.
تابع البابا فرنسيس يقول يصادف اليوم، اليوم العالمي للأمراض النادرة. أحيي أعضاء بعض الجمعيات العاملة في هذا المجال الذين جاؤوا إلى ساحة القديس بطرس. في حالة الأمراض النادرة، من المهمِّ أكثر من أي وقت مضى أن يصار إلى شبكة تضامن بين أفراد العائلة، تعززها هذه الجمعيات. إنها تساعد على عدم الشعور بالوحدة وتبادل الخبرات والمشورة. أشجع المبادرات التي تدعم البحث والرعاية، وأعبر عن قربي من المرضى ولاسيما من الأطفال وعائلاتهم. علينا أن نكون قريبين من الأطفال المرضى، والأطفال الذين يعانون، وأن نصلّي من أجلهم، ونجعلهم يشعرون بلطف محبة الله، وحنانه ... يمكننا أن نعتني بالأطفال بالصلاة أيضًا، عندما تكون هناك هذه الأمراض التي لا نعرف ما هي أو يكون هناك تشخيص سيء. لنصلِّ من أجل جميع المصابين بهذه الأمراض النادرة، ولاسيما من أجل الأطفال الذين يعانون.

وخلص الأب الأقدس إلى القول أحييكم بحرارة جميعًا، أيها المؤمنون في روما والحجاج من مختلف البلدان. أتمنى للجميع مسيرة موفقة في زمن الصوم الكبير هذا، وأنصحكم بنوع من الصوم، صوم لن يجعلكم تجوعوا: الصوم عن النميمة واستغياب الآخرين، إنّه أسلوب مميّز. في هذا الصوم لن استغيب الآخرين ولن أتبع الثرثرة، وهذا أمر يمكننا أن نفعله جميعًا، وهذا صوم جميل. ولا تنسوا أنّه سيكون من المفيد أيضًا أن تقرؤوا يوميًّا مقطعًا من الإنجيل وهذا الأمر سيجعلكم تفتحون قلوبكم للرب. ومن فضلكم لا تنسوا أن تصلّوا من أجلي.