Charity Radio TV

أخبار

إطلاق ' مؤسسة البابا فرنسيس من أجل أفريقيا '

أطلقت الراهبة الكونغولية ريتا مبوشو كونغو ' Fondation Pape François pour l’Afrique ' وهو مشروع تربية وتنشئة موجّه إلى العديد من الأمهات الشابات في العاصمة كينشاسا في جمهورية الكونغو الديمقراطية.
في ضواحي عاصمة جمهورية الكونغو الديمقراطية، ترتفع معدلات الأمية والبطالة بشكل كبير؛ وبالتالي تشكّل مساعدة الفتيات الأمهات في كينشاسا من خلال التعليم والتنشئة المهنية هدف أول مشروع تشغيلي لـمؤسسة ' Fondation Pape François pour l’Afrique ' ، التي تم إنشاؤها في عاصمة جمهورية الكونغو الديمقراطية في شهر تموز يوليو، بهدف ترجمة تعاليم البابا فرنسيس إلى مبادرات مرافقة ودعم ملموس للشباب في الكونغو.

إن المنطقة الأولى المنطقة التي سيشملها عمل هذه المؤسسة هي نغومبا كيكوسا، وهي منطقة تقع في ضواحي كينشاسا، وبالتحديد في بلدية نغاليما، التي يبلغ عدد سكانها حوالي ٣٠ ألف نسمة والتي يزيد معدل الفقر فيها عن ٨٥٪. يصعب الوصول فيها إلى الحي والنمو السكاني مرتفع للغاية والأمهات العازبات والأميات والعاطلات عن العمل يتزايد عددهن يومًا بعد يوم. ولذلك تريد مؤسسة ' Fondation Pape François pour l’Afrique ' أن تحسِّن الظروف المعيشية للأمهات الشابات العاطلات عن العمل في منطقة نغومبا كيكوسا، بغض النظر عن عرقهن أو دينهن، من خلال تقديم تنشئة أساسية شاملة لهن تعزز وعيهن واستقلاليتهن، بما في ذلك تعليمهن مهنة ما (صنع المعجنات والحلويات، الخياطة، التنظيف). تتضمن التنشئة مرحلة تعليمية أولى، تستند إلى تعاليم البابا فرنسيس، ومرحلة أكثر عملية مع تدريس الحرف ومبادئ التدبير المنزلي. وستشارك ٣٥ فتان في ثلاثة أشهر من التنشئة، وفي نهايتها ستتلقين الأدوات اللازمة لممارسة مهنتهن. يحمل المشروع عنوان: ' Focolare della Carità: Fraternità Laudato Si ' ، وتبلغ تكلفته حوالي ٣٠ ألف يورو.

هذا وتجدر الإشارة إلى أنَّ مؤسسة ' Fondation Pape François pour l’Afrique ' هي منظمة اجتماعية لا تبغي الربح مقرها كينشاسا. هدفها العام هو تعزيز تعاليم البابا فرنسيس من خلال مبادرات التنشئة المتكاملة. بشكل ملموس، تهدف المؤسسة إلى تثقيف النساء وتنشئتهنَّ على الاستقلال الذاتي والحرية المسؤولة والمشاركة الناشطة؛ وإعداد الشباب لمسؤولياتهم الحالية والمستقبلية؛ - تأمين تنشئة مستمرة للأزواج الشبان والعائلات لتوعيتهم برسالتهم في الكنيسة وفي المجتمع؛ وتعزيز الادماج الاجتماعي للأمهات العازبات والشباب العاطلين عن العمل من خلال تدريس المهن والتعليم من خلال المنح الدراسية.